اخبار مصر

غرفة الرعاية الصحية”: استئناف الدورات التدريبية لتأهيل مستشفيات القطاع الخاص للانضمام للتأمين الصحي بالتعاون مع هيئة الاعتماد والرقابة

كتب : ماهر بدر

 

أكد الدكتور علاء عبد المجيد، رئيس غرفة الرعاية الصحية والمستشفيات الخاصة باتحاد الصناعات، إن الغرفة سوف تستأنف الدورات التدريبية لتأهيل مستشفيات القطاع الخاص للدخول في منظومة التأمين الصحي الشامل بعد شهر رمضان بالتعاون مع هيئة الاعتماد والرقابة على أن يتم البدء بالمحافظات المؤهلة والمرشحة للانضمام للمنظومة في المرحلة القادمة، وذلك بالتعاون مع هيئة الاعتماد والرقابة.

جاء ذلك في اجتماع الغرفة الذي حضره كل من الدكتورة غادة الجنزوري وكيل الغرفة، والدكتور أحمد عز عضو مجلس إدارة الغرفة، والدكتور محمد لطفي عضو مجلس إدارة الغرفة، والدكتور أيمن هاني عضو مجلس إدارة الغرفة، والاستاذ مصطفي الأسمر عضو مجلس إدارة الغرفة، والدكتور أحمد أبو العزايم عضو مجلس إدارة الغرفة، والدكتور هاني حافظ شريف عضو مجلس إدارة الغرفة، والدكتور هشام ماجد عضو مجلس إدارة الغرفة.

أكد الدكتور علاء عبد المجيد في تصريحات له اليوم، أن الاجتماع ناقش ملف السياحة العلاجية، معلنا عن أن الغرفة تحث أعضاءها على المشاركة في مؤتمر للسياحة العلاجية في المملكة العربية السعودية الشهر المقبل.

أضاف رئيس غرفة الرعاية الصحية، أن المؤتمر تلتقي فيه نخبة من رواد الطب والسياحة الاستشفائية للمرة الأولى في المملكة، في الفترة من 28-30 أبريل 2024 في ملتقى مستقبل السياحة الصحية HTF 2024، الذي يأتي تحت رعاية وزارة الصحة السعودية، وبالشراكة مع المجلس العالمي للسياحة الصحية GHTC، وبتنظيم من نادي السياحة الصحية.

أشار عبد المجيد، إلى أن المؤتمر سيركز على مستقبل السياحة الصحية، واستكشاف الفرص المتاحة والتحديات في الرعاية والسياحة الصحية، بالإضافة إلى تعزيز المعرفة بين الأكاديميين والمهنيين والعاملين في القطاع، ومناقشة الموضوعات ذات الصلة، والعمل على تأسيس الشراكات وتبادل المعرفة والخبرات.

وأوضح رئيس غرفة الرعاية الصحية باتحاد الصناعات، أن الغرفة تعطي اهتماما بهذا الملف حيث إن السياحة العلاجية تعد من أحد مصادر وروافد الدولارية للدولة، مشيرا إلى أن مصر من أكبر الدول المؤهلة لتكون وجهة أساسية للسياحة العلاجية في العالم.

أضاف عبد المجيد، أن السياحة العلاجية سياحة مهمة جدا خاصة أن مصر دولة كبيرة تمتلك من المقومات ما يؤهلها للسياحة الصحية بمفهومها الأوسع، حيث تتضمن السياحة العلاجية والاستشفائية والتجميل والتي تعتبر مصر رائدة فيها وتمتلك من الأطباء المهرة، إلى جانب المستشفيات والمنتجعات العلاجية، كما أن مصر تتمتع بالعديد من المدن الاستشفائية والتي يأتي إليها سياح من كل العالم.

الجدير بالذكر أن حجم سوق السياحة العلاجية يقدر بأكثر من 115 مليار دولار سنويا، وهذا السوق متنام بنسبة أكبر من 12,5 % سنويا، ومن المتوقع أن يصل في عام 2030 إلى أكثر من 346 مليار دولار سنويا.
ووفقا لتقديرات وزارة الصحة المصرية لحجم سوق السياحة العلاجية في العالم، فإن العوائد التي تستهدفها مصر تصل إلى 11.5 مليار دولار سنويا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى