محافظات

تحت رعاية اتحاد الغرف التجارية « غرفة الإسماعيلية» تشارك في المنتدي المصري الصيني الثاني 

كتبت : هدي العيسوي 

 

شارك وفد الغرفة التجارية بالإسماعيلية برئاسة السيد أكرم الشافعي رئيس الغرفة وأمين صندوق مساعد إتحاد الغرف التجارية، المنتدي الإقتصادي المصري الصيني الثاني بمقر الإتحاد، تحت رعاية السيد أحمد الوكيل رئيس إتحاد الغرف التجارية المصرية وغرف الإتحاد الأفريقي وإتحاد البحر الأبيض للتجارة والصناعة “الاسكامى”.

 

رافقه كلا من السيدة آمال محمود، عضو مجلس الإدارة ورئيس مجلس سيدات الاعمال، السيد محمد فايق عضو مجلس الإدارة، المستشار حسن الخباز «رئيس اللجنة الاقتصادية»، وعادل اليماني عضو «لجنة الشئون العربية»، إنچي هيبة المستشار الإعلامي للغرفة التجارية.

 

من جانبه أكد أحمد الوكيل، خلال اللقاء، علي بحث تعزيز افاق التعاون الاقتصادي وزيادة التبادل التجاري بين مصر والصين، خلال اعمال المنتدى الذى يجمع بين رجال الاعمال المصريين وأعضاء الوفد التجاري الصيني المتخصص في عدة مجالات.

 

خلال كلمته، أكد السفير الصيني 

 لياو ليتشيانج، علي عمق العلاقات الثنائية بين الجانبان، لافتا إلي إن البلدين تحت قيادة استراتيجية، ويمكن القول بان العلاقات المصرية الصينية في افضل فترة لها.

 

أضاف السفير الصيني، أن الصين يعد أكبر شريك تجاري لمصر خلال السنوات العشر السابقة، وان هناك اقبال متزايد من قبل الشعب الصيني علي المنتجات المصرية، لافتا إلي أن 

الاستثمار الصيني يتزايد من عام لآخر، وأن الدولتين أصبحا شريكان عزيزان خاصة بعد إنضمام مصر لمجموعة البريكس.

 

 

 

وخلال الإجتماع، ناقش الجانبان المصري ونظيره الصيني، آلية تعزيز فرص التعاون القائم علي المنفعة المتبادلة بين الشريكين، 

كذلك العلاقات الثنائية، تكرار الزيارات المتبادلة والمباحثات وتبادل الوفود.

 

من جانبه، وجه وفد تجارية الإسماعيلية، برئاسة اكرم الشافعي، الشكر للوكيل علي دعوته وحسن الاستقبال، كما عقد اجتماعات تنسيقية لبحث فرص التبادل التجاري بين الجانبان.

 

وفي نهاية اللقاء تبادل الجانبان المصري والصيني الهدايا التذكارية.

 

 

ضم مجلس سيدات الأعمال، أعضاء هيئة المكتب، سارة صقر «نائب اول»، نادية صبري «نائب ثان»، مروة صابر «سكرتير اول»، نجاح عرابي «سكرتير مساعد»، منال مدبولي «مستشار إعلامي مجلس سيدات الأعمال» ، نسمة الزيني «منسق البنوك».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى