عربية وعالمية

دعوات فلسطینیة لالغاء أي فعالیات احتفالیة تضامنا مع قطاع غزة

كتبت/وفاء فتحي

 

تنتظر العائلات الفلسطینیة في الضفة الغربیة والقدس تطورات صفقة
تبادل الأسرى والرھائن بین حماس وإسرائیل والتي من المنتظر ان تبدأ
فعلیا خلال الساعات القلیلة المقبلة.
ویشمل الاتفاق إطلاق سراح 50 من الرھائن الإسرائیلیین في قطاع غزة،
مقابل الإفراج عن 150 أسیرا فلسطینیا من السجون الإسرائیلیة،
بالإضافة إلى وقف إطلاق نار في غزة لمدة 4 أیام.
ھذا وتحدثت مصادر مطلعة عن وجود دعوات في الضفة والقدس لتجنب
إقامة أي فعالیات احتفالیة لمناسبة خروج الأسرى الفلسطینیین في
شھر الة الحرب الإسرائیلیة. السجون الإسرائیلیة وذلك تضامنا مع الغزیین الذین واجھوا لأكثر من وبحسب المصادر ذاتھا فان الفارحة العارمة التي تعیشھا عائلات الأسرى المتوقع الافراج عنھم من السجون الإسرائیلیة قریبا لا تخفي حالة غزة. الحداد الوطنیة التي یعیشھا الفلسطینیون منذ اندلاع الحرب في قطاع
وأعلنت بلدیتا رام الله وبیت لحم، في وقت سابق إلغاء الاحتفالات بعید
المیلاد لھذا العام واقتصارھا على الشعائر الدینیة، وذلك تضامناً مع سكان
قطاع غزة.
وقالت القناة 13 العبریة أن مصلحة السجون الإسرائیلیة قد بدأت في إنھاء إجراءات 39 سجینا فلسطینیا من المقرر إطلاق سراحھم في وقت لاحق الیوم.
وأشارت القناة إلى أنھ سیتم نقلھم إلى سجن عوفر في الضفة الغربیة قبل
الظھر بوقت قصیر، قبل إطلاق سراحھم إلى الضفة الغربیة أو القدس الشرقیة.

وأسفرت الحرب الدائرة بین الجیش الإسرائیلي وحماس الى مقتل أكثر من 14 ألف فلسطینیي أغلبھم من النساء والأطفال الى جانب 36 ألف جریح وفقا لوزارة الصحة في غزة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى