التعليم

محمد فاروق جبر يضع روشتة للإرتقاء بمنظومة التعليم 

التعليم المصري

 

كتبت هدي العيسوي

صرح الدكتور محمد فاروق جبر أمين قسم العبور لحزب الشعب الجمهورى بالقليوبية، إن الدولة حريصة على تقديم الكثير من الفرص التعليمية، وأن يكون هناك جذب للمستثمرين، والدولة ارتكزت على ثلاثة محاور رئيسية بشأن الاستثمار بالتعليم، وهي: احترام سياسية ملكية الدولة، وضرورة استغلال غير المستغل منها، على الوجه الذي يحقق عائدا ماديا، وتعظيم موارد الدولة، واحترام الحياد التنفسي، لجذب الاستثمار، وأن يكون هناك شفافية بين طرفي الاستثمار.

وقال الدكتور محمد فاروق جبر أمين قسم العبور للشعب الجمهورى بالقليوبية، أن النهوض بالتعليم فى أى دولة هو نهوض بالوطن، كما أن المجتمع المصرى استطاع أن يضمن استمراره وتجانسه بفضل انصهاره فى بوتقتى التعليم والجندية دون تفرقة أو استثناء.

وأضاف الدكتور محمد فاروق جبر، أن بناء عقد اجتماعي جديد يرتكز على التعليم وتنمية المهارات هو المفتاح لتحقيق ذلك وإطلاق العنان لإمكانات مصرنا وتحقيق تطلعات شعبنا العظيم، حيث أن الدولة تقدم تصورات تسهم في تطوير المناهج، وأساليب التقويم؛ في ضوء متطلبات التنمية المستدامة، وتعظيم الإفادة من الإمكانات التكنولوجية في تطوير العملية التعليمية، وبيئة التعلم، وتقديم رؤى نفسية، وتربوية تسهم في تطوير أداء ذوي الاحتياجات الخاصة، واكتشاف قدراتهم، وتعظيمها، وتقديم نماذج لرفع كفاءة المعلم التدريسية في ظل رقمنة التعليم، ووضع آليات، وسياسات، وتصورات تسهم في تعظيم الانتماء الوطني، والإيجابية في البيئة التعليمية.

وتابع الدكتور محمد فاروق جبر أمين قسم العبور لحزب الشعب الجمهورى بالقليوبية، أن توجيهات الدولة المصرية هي الارتقاء بمنظومة التعليم وتعزيز قدرات المعلم والطالب وتحديث البنية التحتية للمدارس لرفع مستوى جودة التعليم حتي الوصول الي المستوى المطلوب ويحقق اهداف الدولة.

وأكد الدكتور محمد فاروق جبر، أن المنهج الصحيح يجب أن يعتمد على عدة كتب ومصادر ووسائل تعليمية أخرى والتي تتوافر بشكل كبير في أيامنا الحالية ويتم استغلالها في الدول المتقدمة، فهنالك الوسائط الصوتية والمرئية التي من الممكن ان نقوم باستخدامها بشكل كبير جداً بالإضافة إلى إعطاء الطالب الفرصة كي يقوم بالتفكير والاستنباط والتحليل، وأن يقوم بتقوية أدائه الفكري وأن يبحث عن المعلومة.

وأشارمحمد فاروق جبر، أن تطوير المناهج الدراسية يعتبر وسيلة لتطوير عملية التعلم على كل المستويات بداية من المرحلة المبكرة ووصولاً الى المرحلة الثانوية وذلك من خلال التطور المعرفي الذي يمر به الطالب من اكتساب مهارات حسب المرحلة ففى المراحل المبكرة يجب التركيز على مهارات القراءة والكتابة أما فى المرحلة الابتدائية وصولاً الى المرحلة الثانوية يتم التركيز على مهارات أخرى كالرياضيات والعلوم بالاضافة الى اعداد طرق جديدة للتقييم لتقيس مدى المعرفة لدى الطلاب فهذا يعتبر أمراً مهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى