إقتصاد وبورصه

البترول: استقرار سعر السولار لحماية محدودي الدخل لتأثيره على نقل البضائع والركاب

اسعار السولار

 

 

 

خلود ابوالسعود

 

قال حمدي عبد العزيز المتحدث الرسمي لوزارة البترول والثروة المعدنية، إن قرار لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية بزيادة أسعار البنزين في السوق المحلي جاء لتقليل الفجوة السعرية بين التكلفة وسعر البيع في ظل ارتفاع أسعار الطاقة بشكل عام عالمياً.

 

وأضاف عبد العزيز، في تصريح خاصة أن قرار تثبيت سعر السولار جاء بسبب رفض القيادة السياسية زيادة السعر حرصا على الصالح العام، لأن لتأثيرها على وسائل النقل سواء الركاب أو البضائع، وحماية ذوي الدخل المحدود الذين سيتأثرون بشكل مباشر لما له من تأثير على أسعار السلع الأساسية والخضروات.

 

وتابع حمدي عبد العزيز أن المتغيرات العالمية والإقليمية والمؤشرات الاقتصادية كان لها تأثير مباشر وغير مباشر على ارتفاع الأسعار العالمية للمنتجات البترولية وأسعار خام برنت التي تجاوزت الـ 90 دولارا للبرميل، وأيضا مع اتخاذ منظمه أوبك بلس استمرار خفض الإنتاج وكذلك ارتفاع تكاليف الشحن لناقلات النفط وارتفاع تكاليفها في دول العالم، لافتاً إلى أن القرار جاء لحماية ذوي الدخل المحدود.

 

صرح المتحدث الرسمي لوزارة البترول، أن هناك بدائل اقتصادية للبنزين وهو الغاز الطبيعي الذي يكلف نصف سعر البنزين المعادل، فضلا عن التسهيلات التي تقدمها وزارة البترول للمواطنين لتحويل سياراتهم إلى الغاز الطبيعي حيث أن الغاز الطبيعي هو وقود اقتصادي وآمن يساهم في خفض معدل انبعاثات الكربون وتحويله والتحول للاقتصاد الأخضر، أشار إلى أنه يوجد حاليا 1000 محطة لتزويد السيارات بالغاز على مستوى الجمهورية، بالإضافة إلى توفر مراكز لتحويل السيارات إلى الغاز الطبيعي في جميع المحافظات.

 

وأشار حمدي عبد العزيز إلى الحوافز المقدمة للمواطنين في عملية تحويل السيارات إلى الغاز الطبيعي في إطار التخفيف لتجنب الآثار السلبية الشديدة الناتجة عن الأحداث السياسية التي تؤثر على العالم أجمع.

 

وقال عبد العزيز، إن وزارة البترول تنفذ عددا من المشروعات لزيادة إنتاج البنزين والسولار، بعضها تم الانتهاء منها وبعضها جارى التنفيذ، والتى تعمل على الحد من التأثير السلبى لما يحدث فى البلاد العالم وما يترتب على ذلك من آثار اقتصادية وخيمة على العالم.

 

وتابع عبد العزيز، أن من بين المشروعات التي افتتحها الرئيس عبد الفتاح السيسي، مشروع انربك بالإسكندرية لإنتاج البنزين عالي الأوكتين، ومصفاة المصرية للتكرير، ومجمع إنتاج البنزين بأسيوط، لافتًا إلى أنه مع بداية العام الجديد سيتم افتتاح مشروع توسعة مصفاة ميدور في العام المقبل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى