اخبار مصر

غرفة الصناعات الغذائية تشارك في افتتاح معرضي Fi Africa وProPak MENA 2024

كتبت:  هدي العيسوي

شاركت غرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات برئاسة المهندس اشرف الجزايرلي في فعاليات النسخة الثانية عشر لمعرضي Fi Africa وProPak MENA، المتخصصين في تصنيع الأغذية والمشروبات في إفريقيا والمقام تحت رعاية وزارات التجارة والصناعة، والتموين، والبيئة، وبالشراكة مع اتحاد الصناعات المصرية في الفترة من 26 حتى 28 مايو 2024 بمركز مصر للمعارض الدولية.

افتتح المعرضين وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور على المصيلحي والمهندس اشرف الجزايرلي رئيس غرفة الصناعات الغذائية باتحاد الصناعات المصرية، والمهندس نديم إلياس رئيس غرفة الطباعة والتغليف.

وحرصت غرفة الصناعات الغذائية علي المشاركة في هذين المعرضين لنحو 11 دورة متتالية وذلك في اطار استراتيجية الغرفة، لدعم قطاع الصناعات الغذائية وتعزيز مساهمته في النمو الاقتصادي من خلال مساندة الشركات الأعضاء لما يزيد عن 24 الف منشآة غذائية في التعريف بأحدث تكنولوجيات التصنيع والتعبئة والتغليف في العالم، حيث يهدف المعرضين لاستعراض طرق مبتكرة لتطوير تصنيع المكونات الغذائية والتغلب على تحديات الصناعة بما يتماشى مع التوجهات الحالية للدولة الرامية لتوطين الصناعة وتوسيع أنشطة التصدير للخارج.

ويستضيف معرضي Fi Africa وProPak MENA مجموعة كبيرة من خبراء تصنيع الأغذية والمشروبات بما قد يصل عددهم إلى أكثر من 350 شركة من أكثر من 20 دولة، ومن المتوقع أن يجذب هذا التجمع جمهوراً يزيد عن 12 ألف زائراً في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا للتعرف على أحدث التوجهات والابتكارات في السوق المصرية، وكذلك التواصل مع الموردين الدوليين.

ويركز معرض Fi Africa في نسخته الحالية على الموضوعات الحديثة التي تتعلق بمستلزمات الانتاج والمكونات الغذائية، واتجاهات الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا، وممارسات الإنتاج المستدامة، كما يتناول معرض ProPak MENA تقنيات التعبئة والتغليف والمعالجة، وإدارة سلاسل التوريد، وكفاءة الطاقة.

كما شارك المهندس اشرف الجزايرلي رئيس مجلس إدارة الغرفة، في المائدة العربية الإفريقية لتمكين التنمية الصناعية المستدامة في صناعة تغليف المواد الغذائية للحد من الفاقد والمهدر من الغذاء والتي اقيمت علي هامش فعاليات المعرضين.

وصرح الجزايرلي، أنه في اطار دعم غرفة الصناعات الغذائية للاستدامة في قطاع التصنيع الغذائي باعتبارها مستقبل الصادرات المصرية تبحث مع منظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية-اليونيدو، وبالشراكة مع غرفة الطباعة والتغليف باتحاد الصناعات كيفية تحقيق استدامة مواد التعبئة والتغليف وتقليل الفاقد والمهدر في قطاع الصناعات الغذائية.

ووضح سيادته انه سيتم العمل المشترك لتنفيذ عدد من مشروعات التعاون في أكثر من محور لدعم منظور الاستدامة في قطاع الصناعات الغذائية، منها توفير منتجات الطباعة والتغليف بالقرب من المصانع الغذائية واستخدام مواد التعبئة والتغليف المستدامة حيث أصبحت اساسية للتصدير بالإضافة الي مشروعات تقليل الفاقد والمهدر في اللوجيستيات.

كما تحدث الدكتور رضا عبد الجليل مدير عام الشئون الفنية بغرفة الصناعات الغذائية، في جلسة خاصة عن النباتات الطبية والعطرية بعنوان: “الأهمية الاقتصادية والاستراتيجية للنباتات العطرية في مصر”.

واكد عبد الجليل، ان مصر الخامس عالميا في تصدير النباتات الطبية والزيوت والعجائن العطرية، بقيمة صادرات اكثر من 330 مليون دولار في 2023، ومن المستهدف وصولها الي 400 مليون دولار بنهاية 2024.

واشار الي الاهمية الاقتصادية للنباتات الطبية والعطرية والتى ترجع الي زيادة الطلب العالمي عليها سنويا بما يتراوح من 8 الي 10%، كما تعد من اهم وسائل رفع الدخول وتحسين المعيشة، واستخدامها كمضادات للفطريات والفيروسات، والبكتريا، وكمنظمات للنمو وكذلك مبيدات للحشائش.

واضاف، كما ترجع الاهمية الاقتصادية للنباتات الطبية والعطرية الي محدودية المساحة التي تشغلها في الزراعة مقارنة بالحاصلات التصديرية الأخرى، والاستخدام الكثيف للعمالة وانخفاض احتياجاتها المائية، وتعدد استخداماتها الغذائية والطبية والدوائية بالإضافة الي امكانية زراعتها في الاراضي المستصلحة حديثا وايضا عدم خضوعها للقيود الاستيرادية كنظام الحصص او الحماية الجمركية.

كما اكد سيادته علي اهمية وضع استراتيجية للتصدير والاهتمام بتعريف وتصنيف النباتات ومحاربة الرعي الجائر والحفاظ علي بعض الأصناف من الانقراض و الاهتمام بالبحث العلمي وذلك لتحقيق اكبر استفادة ممكنة من تصدير المنتجات الطبية والعطرية وفتح اسواق جديدة للمنتجات المصرية خاصة ان تصديرها مفتوح ولا يخضع لنظام الحصص.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى