اخبار مصر

المصرية الإفريقية للرخام والجرانيت : مشاركة المسلمين الأخوة الأقباط أعيادهم تأكيداً على أننا نسيج واحد

كتب: ماهر بدر

قدم محمد عارف عبد الرسول رئيس الجمعيه المصرية لصناعة الرخام والجرانيت ورئيس شعبة المحاجر والرخام بغرفة القاهرة التجارية، التهنئة لقداسة البابا تواضروس الثاني والأباء الأساقفة والاباء الكهنة والخدام وكافة الشعب القبطي بمناسبة احتفال الأخوة الأقباط شركاء الوطن بعيد القيامة المجيد، داعياً الله عز وجل أن يديم علينا الأعياد التي تظهر معدن الشعب المصري الأصيل.

قام، عارف رئيس الجمعية، بزيارة كنائس مارجرجس كوتسيكا، كنيسة الانبا ارسانيوس، كنيسة العذراء بالمعادي، كنيسة الصليب بمشاركة، وفد ضم كلاً من الأستاذة نورا صدقي مدير إدارة طرة للتضامن الاجتماعي، وتحت رعاية الدكتور احمد عبيد وكيل أول وزارة التضامن.

أوضح رئيس الجمعية المصرية لصناعة الرخام والجرانيت، إن مشاركة المسلمين الأخوة الأقباط أعيادهم، تأتي تأكيداً على أننا نسيج واحد وسنظل يدا واحدة ضد أعداء الوطن والسلام، لأننا مسلمين وأقباط تغمرنا روح المحبة والإخاء وستظل موجودة بين بعضنا البعض.

أشار إلي أن روح المحبة والترابط التي تجمع بين جميع طوائف الشعب المصري تتجلى في أبهى صورة لها في مصر، وتعطي القدوة في التسامح بين الأديان، حيث تؤكد أن المصريين نسيج واحد وشركاء في بنيان واحد، وأن مصر ستظل دائمًا بإذن الله بلد الأمن والأمان بفضل وحدة الشعب المصري في مواجهة جميع التحديات لاستكمال مسيرة التنمية والبناء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى